This site uses technical, analytics and third-party cookies.
By continuing to browse, you accept the use of cookies.

Preferences cookies

Statement of H.E. Paola Amadei, Italian Ambassador to the Kingdom of Bahrain on the occasion of the Italian National Day of the 2nd of June 2021

Dear fellow citizens,

Today, June 2nd, is the Italian National Day. I would like to extend my very best wishes to you and your families on behalf of us all at the Embassy.

Unfortunately, the conditions imposed by the pandemic do not yet allow us to celebrate this anniversary together, in person, as we would have wished, only virtually.

The restrictions caused by the increase in Covid cases in Bahrain in recent days reminds us once again of how dangerous the virus is and requires us to pay the utmost attention to the compliance with prevention measures. My thoughts go first and foremost to the many victims of the pandemic, in our country, here in Bahrain, and around the world. It has been a tough year. The pandemic disrupted our lives, our habits and even the way we work.

The pandemic has taught us that only a greater and responsible international collaboration makes it possible to address global challenges such as health and environmental protection. Italy, a founding member of the European Union, a member of the G7 and current president of the G20, has always been committed to promoting multilateral solutions to global challenges. Thinking of the recent World Health Summit that was held in Rome on May 21 and the Co-Presidency together with the United Kingdom of the Conference of the Parties on Climate Change (the Cop Youth will be held in Milano).

It has been a difficult year for all of us. In spite of the adverse conditions in which we found ourselves operating, the Embassy staff and I made every effort to carry out our service to the best of our ability and to respond to all the needs presented to us. It has been a year of great sacrifice. Though, we are beginning to see a light. The increasingly lighter colors of our regions on the map of our country indicate a decrease in infections. The progressive reopenings give us hope for an imminent return to normalcy. We all need it. Our economy needs it, our companies need it to be able to compete as protagonists with ambition and determination on global markets.

Despite these circumstances, relations with Bahrain have made significant progress during the past year. The commercial exchange has increased, in the first months of 2021 compared to the same period last year, Italy has established itself as the first European exporting country in Bahrain and the eighth internationally, gaining six positions, confirming the special and sincere appreciation that here, as elsewhere in the world, is reserved for Made in Italy, technology and research, beauty and creativity of our products. We have organized numerous webinars for the benefit of our entrepreneurs. The hope is that we will be able, as soon as possible, to organize events in presence, whether they are commercial, cultural or artistic.

I have had the opportunity on several occasions to see how much the Italian community is appreciated and esteemed here in Bahrain. I would like to express my sincere thanks for your contribution to the promotion of our country in the Kingdom of Bahrain.

With a look of confidence towards the future and with a spirit of service, I send my best wishes to all of you.

Long live Italy!

https://www.instagram.com/tv/CPneK8YBHnj/?utm_source=ig_web_copy_link

 https://fb.watch/5TcoxWYk6L/

 https://twitter.com/ItalyinBahrain/status/1400065224833654786?s=1006

 

 

 

أعزائي المواطنين
اليوم، 2 يونيو، هو عيد الجمهورية الإيطالية.
وأود باسمي وبالنيابة أيضا عن موظفي السفارة، أن أتقدم لكم جميعا ولأسركم بأطيب تمنياتنا.
وللأسف، فإن الظروف التي يفرضها الوباء لا تسمح لنا، حتى الآن، بأن نحتفل بهذه الذكرى معا شخصيا كما كنا نتمنى، ولكن بشكل أفتراضي فقط.
إن القيود الناجمة عن زيادة حالات كوفيد في البحرين في الأيام الأخيرة تذكرنا مرة أخرى بمدى خطورة الفيروس وتتطلب منا إيلاء أقصى قدر من الاهتمام للامتثال لتدابير الوقاية.
أولا وقبل كل شيء ارسل رسالة تضامن إلى العديد من ضحايا الوباء، في بلدنا، هنا في البحرين، وفي جميع أنحاء العالم.
لقد كانت سنة صعبة و لقد عطل الوباء حياتنا وعاداتنا وحتى طريقة عملنا.
وقد علمنا الوباء أن التعاون الدولي الأكبر والمسؤول هو وحده الذي يمكن من التصدي للتحديات العالمية مثل الصحة وحماية البيئة.
. وإيطاليا، وهي عضو مؤسس في الاتحاد الأوروبي وعضو في مجموعة السبع والرئيس الحالي لهذه مجموعة العشرين، ملتزمة دائما بتعزيز الحلول المتعددة الأطراف للتحديات العالمية. التفكير في مؤتمر القمة الأخير للصحة العالمية الذي عقد في روما في 21 مايو والرئاسة المشتركة مع المملكة المتحدة لمؤتمر الأطراف المعني بتغير المناخ (ستعقد النسخة الشبابية في ميلانو).
لقد كانت سنة صعبة بالنسبة لنا جميعا. وعلى الرغم من الظروف السيئة التي وجدنا أنفسنا نعمل فيها، فقد بذلنا أنا وموظفو السفارة كل جهد ممكن لتنفيذ خدمتنا بأفضل ما لدينا من قدرة والاستجابة لجميع الاحتياجات التي التقينا
لقد كانت سنة من التضحية العظيمة ولكن قد بدأنا نرى ضوءا، رغم ذلك. الألوان صارت تميل الي الابيض في مناطقنا على خريطة بلدنا الذي يشير إلى انخفاض في العدوى. و إن عمليات إعادة الافتتاح التدريجية تعطينا الأمل في عودة وشيكة إلى الوضع الطبيعي.
وكم نحن بحاجة الي ةذا. اقتصادنا يحتاج إليه، وشركاتنا بحاجة إليه لتكون قادرة على المنافسة كأبطال مع الطموح والتصميم في الأسواق العالمية.
وعلى الرغم من هذه الظروف، أحرزت العلاقات مع البحرين تقدما كبيرا خلال العام الماضي. شهدت البورصة التجارية زيادة، في الأشهر الأولى من عام 2021 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، أثبتت إيطاليا نفسها كأول دولة مصدرة أوروبية في البحرين والثامنة على الصعيد الدولي، الحصول على ستة مناصب، مما يؤكد التقدير الخاص والصادق أن هنا، كما هو الحال في أماكن أخرى من العالم، محجوزة ل صنع في إيطاليا، والتكنولوجيا والبحوث والجمال والإبداع من منتجاتنا.
لقد نظمنا العديد من الندوات عبر الإنترنت لصالح رواد الأعمال لدينا. والأمل مع ذلك هو أن نتمكن، في أقرب وقت ممكن، من تنظيم مناسبات في حضورها، سواء كانت تجارية أو ثقافية أو فنية.
لقد أتيحت لي الفرصة في عدة مناسبات لمعرفة مدى تقدير المجتمع المحلي للجالية الإيطالية وتقديرها هنا في البحرين. أود أن أعرب عن خالص شكري لمساهمتكم في تعزيز بلدنا في مملكة البحرين.
مع نظرة من الثقة نحو المستقبل وبروح الخدمة، أبعث بأطيب تمنياتي لكم جميعا
viva l’ Italia